لايف ستايل

اسباب سقوط الشعر بكثرة وطرق علاجة

سنتحدث في هذا الموضوع عن أسباب سقوط الشعر بكثرة وطرق علاجه حيث نجد أن هناك العديد من الأفراد النساء منهم أو الرجال ما يعانون من فكرة تساقط الشعر بكميات كبيرة دون معرفة سبب معين لتلك الظاهرة.

فتلك الظاهرة سنتعرف على جميع تفاصيلها اليوم، مع معرفة أسباب حدوثها، وطرق علاجها لتفادي تلك الفكرة، وعدم حدوثها مرة أخرى.

ما هي اسباب سقوط الشعر بكثرة وطرق علاجة

يوجد العديد من الأسباب التي يمكن أن تؤدي إلى حدوث تساقط في الشعر، مع العلم أن هناك كمية معينة يتم تساقطها من الشعر بشكل يومي بهدف النمو والتجديد، وفي الغالب لا تكون ملحوظة للأخرين.

ولكن الظاهرة التي نتحدث عنها هي ملاحظة تساقط في الشعر بكميات ضخمة يمكن أن نجدها في فرشاة الشعر أو في المشط، ونجد أن تلك الظاهرة تصيب بنسبة أكبر النساء.

وتتلخص أسباب تساقط الشعر في كل من:

الصلع الوراثي

في الغالب تكون تلك الظاهرة ناتجة عن تاريخ وراثي يصيب أفراد الأسرة الواحدة، وتعرف ظاهرة “الصلع” باسم أخر وهو “الثعلبة الذكرية”، وذلك لأن الرجال هي النسبة الأكبر التي يمكن أن تصاب بذلك المرض. 

الثعلبة البقعية

وتلك الظاهرة ما تسبب في تساقط الشعر بشكل جزئي، كما أن الفرد يصاب بها بسبب مرض معين يقوم بإصابة الجهاز المناعي تحفيز الجسم لإنتاج مضادات ذاتية للشعر، مما يجعلها تؤدي إلى حدوث تساقط في الشعر في النهاية. 

سعفة الرأس

إما بالنسبة لتلك الظاهرة فهي تنتج بسبب حدوث تلوث فطري في جلد فروة الرأس، ويكون شكلها عبارة عن بقع يتم تغطيتها بقشرة الرأس، والإهمال في معالجتها تمكنها من الانتشار مسببة تقصف وتساقط في الشعر.

الثعلبة الندبية

وذلك المرض يتميز بكونه يسبب صلع في أجزاء معينة من الشعر، وفي الغالب ما يصاحب تلك الظاهرة الحك والهرش، مع العلم أن تلك الظاهرة نادرة الحدوث، ولكنها في النهاية تسبب في حدوث تساقط في الشعر بكمية كبيرة مع ظهور ندوب في فروة الرأس. 

مرض نفسي في نتف الشعر

والجدير بالذكر أن هناك بعض الأمراض النفسية التي يمكن أن يكون لها دخل كبير في تساقط الشعر، ومنها “مرض هوس نتف الشعر”، حيث يقوم الفرد بلف أطراف الشعر وشده بعنف من جذوره.

وليس بالضرورة أن تحدث في شعر الرأس فقط، فيمكن أن يتم نتف شعر الرموش والحواجب، فهو مرض نفسي خطير ولا يمكن أن نستخف به ويجب الذهاب إلى الطبيب على الفور.

مستحضرات كيميائية

إما بالنسبة لتلك العادة السيئة فيمكن أن يقع فيها النساء والرجال، فيوجد جزء كبير منهم من يلجؤوا باستمرار استخدام المستحضرات الكيميائية الخطيرة لمعالجة الشعر، مثل:

  1. مواد لمعالجة التجاعيد.
  2. صبغات الشعر.
  3. مواد مفتحة للون الشعر.
  4. أو طرق لمعالجة تمليس الشعر.

طرق علاج سقوط الشعر

بعد التعرف على جميع الأسباب المؤدية لتساقط الشعر، ينصح بزيارة الطبيب في أسرع وقت، لتحديد طرق العلاج المناسبة لحالة المريض، فبعد تطور المجال الطبي في الوقت الحالي، يوجد العديد من الطرق العلاجية التي يمكن أن نستعين بها في جميع الأمراض السابقة.

ومن تلك الطرق العلاجية المختلفة هي:

  • يوجد أنواع مختلفة من الأدوية التي يمكن أن نتناولها في أمراض معينة مسببة تساقط الشعر.
  • القيام بعمليات ترميم لمعالجة الشعر المتساقط، وخاصة في الأمراض الجلدية التي تهدف لتصليح الشعر وترميمه.
  • الاتجاه إلى عمليات زرع الشعر في حالة الإصابة بالصلع أو الثعلبة التي تسبب ندوب أو صلع جزئي في الشعر.
  • استخدام تقنية شد أنسجة فروة الشعر، بهدف تغذيته وتقوية الجلد الحامل للشعر.

Majed Saleh

اضف تعليق

انقر هنا لإضافة تعليق